فرجينيا سوكاب، رائدة تدريب عالمية : التدريب، لأجل تحسين الاداءات التسييرية للنساء الجزائريات

1
420
عضو مؤسس لشركة ( : Golden Bridge Leadership GBL ) و أكثر من 20 سنة خبرة في التكوين بميدان تسيير التغيرات، التفاوض و فض المنازعات على المستوى العالمي ، فرجينيا سوكاب (Virginia Soukup)  تدرب مسيري المؤسسات و الاطارات لأجل مساعدتهم للتفكير بطريقة استراتيجية و الحفاظ على تنافسية مؤسساتهم. تفرغت لأجل وضع خبرتها في خدمة الاطارات ومسيري المشاريع الذين يبحثون على تطوير مواهبهم كرواد في وقت قياسي بواسطة تعليم انماط جديدة من التفكير و كيفيات العمل .
نشطت فرجينيا ، خلال نوفمبر الماضي ، سلسلة من المحاضرات المنتهية بنقاشات خصصت لتدريب المسيرين، بمضامين : ” ما يمكن ان يقدم التدريب لاداءات المسيرين ؟” ، ” تدريب النساء المسيرات و صاحبات مقاولات : السلطة الاستراتيجية و الذكاء الاجتماعي ” ، و لقد تم تنظيم  سلسلة هذه اللقاءات بالشراكة مع معهد التسيير الجزائري – الامريكي (IMAA) , على مستوى مقر (Coworking The Adress ) بالمحمدية “مول “.
بالنسبة لهذه الفرنسية من اصل انجليزي ، ” ليس هناك كبسولة سحرية ذات لون وردي” لكنه وجب التدرب و التطور المتدرج و لعدة شهور و ذلك بفضل ” مقاربة جد برغماتية للتموضع الاستراتيجي ” ، و كونها شغوفة بحق و نموذج حقيقي للنجاح ، تجيب فرجينيا ، و بكل حماس على اسئلة ” جريدة العمل “.
عندما كنت طفلة ، ما هي المهنة التي حلمتي بممارستها ؟
السلك الدبلوماسي ، كنت احلم في تلك الحقبة بمصالحة الشرق مع الغرب ، الشمال مع الجنوب .
ما الذي نفعك و بشكل كبير من مسارك الدراسي لكي تحقيقي اليوم هذا النجاح ؟
الوثوق بالقدرة على معالجة الصعوبات كانفتاح على امكانيات جديدة و على مختلف الحضارات .
اول عمل امتهنته ؟
استاذة لغة المانية في مدرسة تسجل الفي مراهق بناحية (Brixton) جنوب لندن ، و يالها من تجربة ! في انجلترا لا ندرس فقط مادة تخصصنا ، اذ و عوض تحضير هؤلاء لاجتياز شهادة البكالوريا شعبة  لغة المانية ، وجدت نفسي احرس دروس مادة الرياضة البدنية اثناء غياب الاستاذ ، و اكثر سوءا من ذلك فض عراك هؤلاء اثناء فترات الراحة ما بين الدروس ، و لقد فهمت بسرعة اهمية ان يكون للمرأة القدرة على فرض قدراتها على تسيير اوضاع صعبة و بطريقة غير جسدية لكنها فعالة و على المدى الطويل .
المؤسسة التي قدمت لكم الاكثر ؟ و لماذا؟
المركز الاوروبي للتفاوض هو من سمح لي باكتشاف نمط التفاوض العقلاني الذي كان مدرسا بجامعة
( هارفارد) ، و هذا التعرف على التواصل الشامل سمح لي بناء نمطي الشخصي من التفاوض الخفي ( غير المباح ) لصالح النساء و نمط اخر للتفاوض بخصوص التغيرات الحاصلة و لصالح المسيرين على المستوى العالمي سواء كانوا رجال او نساء.
متى خطرت لك فكرة الاستقرار المهني كمدربة؟
لقد فهمت مبكرا و خلال مساري المهني انه يمكنني ان ابقى ” استاذ ” ( و هو الشخص الذي يمتلك كل المعرفة ) ، او ان لديه طريقة اخرى لتطوير الناس بالعمل على ان يكتشفوا قواهم الشخصية ، اختيار تصرفاتهم و قدرتهم على التواصل لأجل التعاون بخصوص مشاريع ، و لقد لزمني عديد من التجارب الشخصية قبل ان افهم حقا اهمية حصص التدريب و الورشات المخصصة للنساء . بفهم ذلك لم يكن هناك فرصة للعودة الى الوراء.
لما اقتراح تكوينات مخصصة للنساء ؟
المرأة لا تبني مسارها المهني او طريقة اتصالاتها بنفس طريقة الرجل، النساء في حاجة لتعلم كيفية بناء مساراتهن  ضمن العالم المهني لحيازة السلطة التي هي من حقهن .
ما هي عروضكم المتميزة هنا بالجزائر ؟
لصالح النساء : ورشات تدريب ” البناء المقتصد للمستقبل ” لفائدة النساء المقاولات و النساء الاطارات و تلك التي تشغلن مناصب التسيير .
لصالح المؤسسات :
– تدريب المسيرين و الرواد .
– التدريب التظيمي .
– تدريب الفرق .
– التفاوض بشأن التغيرات الحاصلة  : استراتيجيات تطوير المشاريع ذات المستوى العالمي و فض النزاعات .
هل تتذكرين اولى التكوينات التي خصصتموها  للنساء ؟ ما كان احساسك تجاهها ؟
لقد عدت من الولايات المتحدة الامريكية بنهاية سنة 2005 ، و لقد بدأت مباشرة بإقامة ملتقيات مخصصة للنساء، و لقد انبهرت للطريقة السهلة التي كانت المشاركات تستهل بها مواضيع حياتهن المهنية ، في حين لم يتم التطرق لمثل هذه المواضيع عندما كانت الفرق مختلطة بين رجال و نساء، هناك عرفت انني اتواجد بالمكان المناسب و في الوقت المناسب .
اولى الشهادات التي تلقيتموها؟
تشكرات و طلبات لأجل تنظيم المزيد من تلك المداخلات و خاصة في انحاء البلد المختلفة .
ردة فعل اقاربك؟
عائلتي و صديقاتي ساندوني ( و اصدقائي !) .
ما هي فئات زبائنكم من النساء؟
هناك العديد من المجموعات المختلفة من النساء: نساء صاحبات مقاولات ، نساء حاملات مشاريع ، نساء من عالم السياسة ، و نساء عاملات بمؤسسات ( اطارات و مسيرات ) .
(Golden Bridge Leadership) : GBL  في ثلاث كلمات ؟
جرأة ، شجاعة ، ابداع .
بما يتعلق شغفكم اكثر في نشاطكم هذا ؟
انني حاليا مهتمة بتموقع Golden Bridge Leadership (GBL)  بالسوق الجزائري لأجل التوصل الى بيع ” ضرورة تكوين ” اكبر عدد من نساء اعمال الجزائريات لأجل تمكينهن من صناعة تشاركية فيما بينهن لنجاحهن الذاتي.
الشئ الذي يعيقكم اكثر اثناء ذلك ؟ وكيف تسيرونه ؟
بدون وضوح للرؤية فيما يتعلق بالسوق فانه من الصعب :
– التأثير على السياسة الداخلية للزبائن لأجل التمكن من مساعدة النساء للتعرف على الخيارات المتاحة لإتيان سواء مسارات مهنية و تلك المتعلقة بحياتهن .
– اقناع النساء صاحبات مقاولات او الحاملات لمشاريع على تخصيص بعض الوقت لأنفسهن و للاستثمار في مستقبلهن .
ما هي الغايات التي تريدين للنساء تحقيقها خلال سنة 2017 ؟
جمع اكبر عدد من النساء حول مختلف ورشات (Golden Bridge Leadership)((GBL ” بناء تشاركي لمستقبلكن”
كيف تقضين يومياتك؟
هي عبارة عن اجتماعات و بدون انقطاع ، حيث ابدأ الفترة الصباحية بعشرين دقيقة من رياضة اليوقا
 (  و ذلك لما عانيته من آلام على مستوى الظهر و كما يقال : ان تصل متأخرا خير من عدم الوصول ابدا – لتقليل من هذه الآلام – ) ، كما اهوى فترة الاستراحة مع فنجان الشاي لرسم فاصل بالنسبة للفترة المسائية ، و هو التقليد الوحيد البريطاني الذي احتفظت به .
كيف تستطيعين المصالحة بين الحياة المهنية و حياتك العائلية ؟
اعيش بدون اولاد و لكني اتنقل كثيرا و من ثم و حين ارجع من هذه السفريات الى باريس ، احاول ان امر الى قاعة ” New Morning  ” للاستماع الى موسيقى الجاز و على المباشر ، انا اهوى الموسيقى.
 من هي المرأة المشهورة ( او غير المشهورة ) التي انت معجبة بها ؟
Mercedes Erra رئيسة ”   BETC Euro RSCG ” هي اوسع شبكة متعددة التخصصات في مهن وسائل الاعلام و الاتصال ، و رئيسة  Havas Worldwide و هوتكتل شركة BETCEuro RSCG  مع المجمع الاعلامي   Eurocom و التي كانت من اشهر مقولاتها ” اكره فكرة ان يتم تعيين شخص ” مدى الحياة ” او ان يكون لديه ” فضائل مكتسبة قبلا ” ، ان الجدارة يمكنها ان تجرى مع اين كان !” ” المسير عليه واجبات كثيرة ، يمكنه تغيير الاشياء ، و الفريق هو المرآة العاكسة لتصرفات قائده ، القائد ذو الكاريزما لديه القدرة على ان يجعل فريقه يذهب بعيدا ، الى افتخار اكبر بعمله لكن بالعيش في تناغم . يجب ان نكون شجعان، و ان نحوز  قناعات. ” .
حسب وجهة نظرك ، ما هي موانع عدم تقلد النساء لمناصب المسؤولية؟
تجد النساء صعوبة كبيرة في التموقع لأجل حيازة النفوذ ، و التي تصل منهن الى ذلك في اغلب الاحيان تجد نفسها معزولة ، ينقصها اما ” من يؤدي دور نموذج  ” و / او ” المرشد ” .
شعار المساواة، قوانين المساواة في الفرص، القوانين المتعلقة بالتنوع… و المجتمع الفرنسي يبدأ فقط في الوقوف على ثراء المواهب المهنية التي تجلبها النساء الى سوق العمل ، و للأسف فانا اعتقد ان ذلك لا يختلف كثيرا عنه في الجزائر . فيما يخص النساء صاحبات المقاولات ، حاضنات المشاريع مثل “ Paris Pionnières” و ”   Femmes Business Angels  ” تكشف لنا مصلحة المستثمرين الجادين في قدرة النساء على السير بمؤسساتهن و بطريقة جيدة ، النساء لديهن تفكير سليم ، انه شيء فطري ، انهن تسيرن امور البيت … انهن ذكيات جدا بعالم الاعمال !
ماهي عملتكم ؟
مقولة آنا إلينور روزفلت زوجة الرئيس الامريكي ” المستقبل ملك اولئك الذين يؤمنون بأحلامهم “.
هل تنتمون الى شبكات / جمعيات نسوية او منظمات اخرى ؟
 برنامجTACH Pondicherry
برنامج« Social & Digital Resource Mapping » – مخصص لاعادة تعريف دور الشباب ضمن تراثهم ( ماضيهم ) و ضمن التطورات الحضرية ( مستقبلهم )
برنامج TYCL, Pondichéry (Trust for Youth & Child Leadership) – برنامج للارشاد موجه للمراهقين و الطلبة ،
Akash Neem و هي رئيسة جمعية العيادات المتنقلة لصالح نساء و اطفال مقاطعة راجستان بالهند سنتي ، 2009 و 2012
جمعية  Springboard/Tremplin Pour Les Femmes
شريك مؤسس و عضو مجلس الادارة  بمدينة باريس لما يسمى Tempo Internationalبمدينة Milwaukee الامريكية ، سنوات 2003-2005 .
اضافة الى :
Speaking Engagements
WIN (Paris, Oslo, Berlin), Paris Business Angels, HEC au Féminin, Shell Women, Paris Pionnières, Aurora/www2w (where women want to work( …
ماذا تجنين من وراء ذلك ؟
لقد كان لنساء جمعية (Tempo) العالمية بالولايات المتحدة الامريكية مستوى من النفوذ جد معتبر مكنها من خلق فضاءات لتأثير وضعت هذه الاخيرة تحت تصرف الاعضاء ، في فرنسا فان مجمعات و بالذات مثل “HEC au Féminin ” تضغط لفتح نقاشات اكثر توازنا بخصوص المساواة بين الجنسين ، في الهند النساء ذات شجاعة و فكر اوسع – و انا احب قدرتهن على المزج بين روح الدعابة و الشجاعة في مواجهة ظروف صعبة جدا ، و انا على شوق للتعرف على روح النساء الجزائريات و سيكون ذلك خلال سنة 2017 !
بما تنصحين قراء جريدتنا من النساء ؟
لا تنسين ان تحلمن !  .
 “معالم اقتصادية “ : Traduit en langue arabe par: Khaled Belimane

Lire l’Aricle: Interview – Virginia M. Soukup, International Leadership Coach: Le coaching pour améliorer les performances managériales des femmes algériennes.